أسعار السوق

وول ستريت جورنال تكشف كواليس “الإثنين الحزين” للعملات المشفرة

 

كشفت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية اليوم الإثنين أسرار الانحدار الرهيب في أسعار العملات المشفرة في آخر 24 ساعة بشكل خاص.

وأضافت أن البنك المركزي الصيني أصدر أمرا واضحا الإثنين طالب فيه البنوك الكبرى وشركات الأموال بلعب دور أكثر فاعلية في الحد من تداول العملات المشفرة والأنشطة المرتبطة بها.

واستدعى البنك المركزي الصيني(بنك الشعب الصيني) اليوم ممثلين لمؤسسات عديدة بينها البنك التجاري التابع للحكومة وطالبهم بـ “تنفيذ صارم” للتوجيهات والإخطارات التي أصدرتها سلطات الدولة الآسيوية مؤخرا للحد من مخاطر بتكوين والعملات المشفرة وإلغاء أي أنشطة تمويل تتعلق بقطاع الأصول الافتراضية “المعماة”.

ونوهت الصحيفة الأمريكية إلى انخفاض سعر بتكوين الإثنين إلى 32.6 ألفا دولار بتراجع نسبته 9% مقارنة بتداولات الجمعة الماضي وفقا لموقع “كوين ديسك”.

كما بلغت بتكوين أدنى مستوى لها منذ أواخر يناير الماضي بحسب الصحيفة الأمريكية المتخصصة في عالم الاقتصاد.

وفي ذات السياق، فقدت عملة إيثر، التابعة لشبكة إيثريوم 14% من قيمتها لتبلغ 1941 دولارا للوحدة الواحدة رغم أن العملة المشفرة صاحبة ثاني أكبر قيمة سوقية كانت قد سجلت منذ فترة ليست بالبعيدة رقما قياسيا يناهز 4500 دولار.

وطالب البنك المركزي الصيني المؤسسات المالية بالبحث في أنظمتها وتحديد هوية الزبائن الذين يملكون حسابات ومحافظ عملات مشفرة ووأد قدرات أصحابها على إتمام الصفقات.

وفي أبريل الماضي، سجلت بتكوين رقما قياسيا اقترب من 65 ألف دولار لكنها تراجعت بشكل هائل بفعل عوامل كثيرة تتضمن الحملة المشددة الصينية وانقلاب الملياردير إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تصنيع السيارات الكهربائية “تسلا” عليها والتوقف عن قبولها كخيار دفع.

موقع “كوين تيليجراف” ذكر أن البنك الزراعي الصيني أصدر اليوم الإثنين عدة قرارات صارمة ضد العملات المشفرة مما تسبب في تراجعها بشكل هائل.

اقرأ أيضا

البنك الزراعي الصيني يذبح العملات المشفرة

للمرة الأولى.. البرتغال تمنح رخصة مزاولة نشاط لشركتي عملات مشفرة

 

قم بالتسجيل الآن في بينانس من خلال هذا الرابط واحصل على خصم 40% من مصاريف التداولؤ

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button