تحليلات

شقيقان يستوليان على 3.6 مليار دولار من منصة “أفريكريبت”للعملات المشفرة

كشفت وكالة أنباء رويترز البريطانية اليوم السبت تفاصيل مثيرة تتعلق باختفاء  الشقيقين المؤسيين  لمنصة “أفريكريبت” Africrypt المتخصصة في تداول العملات المشفرة في جنوب أفريقيا بعد ادعائهما بقيام هاكرز بالقرصنة على أصول المتداولين والمستثمرين والتي تبلغ قيمتها الإجمالية 3.6 مليار دولار.

وفي أبريل الماضي، قالت منصة العملات المشفرة الشهيرة في رسالة لعملائها إن “هاكرز” قرصنوا على حسابات المستثمرين.

وقال فريق المحاماة الممثل لضحايا منصة العملات المشفرة إن 3.6 مليار دولار اختفوا بشكل مفاجئ وأشاروا إلى عدم إمكانية  تعقب أثر الشقيقين اللذين يديران شركة تداول الأصول الرقمية.

وواصلت رويترز: “إذا تم تأكيد هذه الأنباء، ستضحى منصة “أفريكريبت” بين أكبر منصات العالم التي تكبدت خسائر باهظة من خلال الاحتيال”.

وعلى مدار عام 2020، بلغ إجمالي خسائر العملات المشفرة المرتبطة بعمليات احتيال وجرائم أخرى نحو 1.9 مليار دولار مقارنة بـ 4.5 مليار دولار عام 2019 وفقا لشركة استخبارات الأصول الرقمية Cipher Trace.

وقالت “أفريكريبت” في رسالة إلى عملائها بتاريخ 13 أبريل أن كافة حساباتهم تم اختراقها.

ونوهت المنصة آنذاك أنها أوقفت كافة أنشطتها وتسعى جاهدة إلى استعادة “الأموال المنهوبة”.

ولم يكشف الخطاب المذكور عن مقدار الأموال الضائعة لكنه حذر المتداولين من أن أي محاولة لاسترجاع مستحقاتهم من خلال محامين سوف تتسبب في تعطيل عملية الاستعادة.

اقرأ أيضا

شبكة أمريكية: 90% من أنشطة تعدين بتكوين توقفت في الصين

خبراء: الوقت مناسب لشراء العملات المشفرة

 

للمرة الأولى.. البرتغال تمنح رخصة مزاولة نشاط لشركتي عملات مشفرة

 

قم بالتسجيل الآن في بينانس من خلال هذا الرابط واحصل على خصم 40% من مصاريف التداول

 

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button