أخبار البيتكوين

سيناتورة أمريكية: انهيار بتكوين يشجعني على شراء المزيد منها

قالت السيناتورة الأمريكية سينثيا لوميس عضوة مجلس الشيوخ التي تتداول في العملات المشفرة إن التراجع الرهيب لسعر بتكوين مؤخرا يسعدها كمستثمرة ويدفعها إلى شراء المزيد منها.

وأضافت عضوة مجلس الشيوخ ،التي تنتمي للمعسكر الجمهوري، في مقابلة نشرتها شبكة فوكس بيزنس الثلاثاء أنها تدعم وضع لوائح للعملات المشفرة تضمن توفير ساحة تداول عادلة للجميع.

اقرأ أيضا

البنك الزراعي الصيني يذبح العملات المشفرة

للمرة الأولى.. البرتغال تمنح رخصة مزاولة نشاط لشركتي عملات مشفرة

وما تزال بتكوين وغيرها من العملات المشفرة خارج نطاق لوائح النظام المالي للولايات المتحدة.

وأردفت لوميس أنه سوف تساند لوائح الأصول الرقمية طالما اتسمت بنودها بالبساطة وسهولة الفهم وابتعدت عن المبالغة الصارمة.

ومضت تقول: “نريد أن نرى ابتكارا قويا في هذا المجال” وفقا لشبكة فوكس بيزنس.

ويأتي ذلك في ظل المعاناة والضغوط الشديدة التي تقبع فيها العملات المشفرة في الفترة الأخيرة مما أدى إلى تراجع سعر بتكوين إلى أقل من 30 ألف دولار للوحدة الواحدة أمس الثلاثاء.

وفي أبريل الماضي، سجلت بتكوين سعرا قياسيا بلغ 64.8 ألف دولار لكنا انخفضت إلى ما دون 30 ألف دولار قبل أن تصعد إلى مستوى 32000 دولار وفقا لموقع كوين ديسك.

وعلى مدار الشهر الأخير، شهدت عملات مشفرة أخرى أمثال إيثر ودوجكوين تراجعا دراماتيكيا تسبب في محو معظم المكاسب التي حققتها هذا العام.

وفي 19 مايو الماضي، بدأت الصين تصعد حملتها ضد العملات المشفرة وأصدرت أوامر للمؤسسات المالية للدولة الآسيوية بحظر تقديم أي خدمات تتعلق بهذا الصدد.

وعلاوة على ذلك، تراجعت العملات المشفرة بشكل جذري بعد إعلان الملياردير إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تصنيع السيارات الكهربائية “تسلا” التوقف عن قول بتكوين كخيار دفع لشراء منتجاتها بداعي وجود مخاوف بيئية ناجمة عن عمليات تعدين العملة المشفرة والتي تستهلك قدرا هائلا من الطاقة الحاسوبية.

وردا على سؤال حول هذا التراجع في أسعار العملة المشفرة الأكبر قيمة سوقية، أجابت لوميس: “أشعر بالحماس حقا لأنه كلما انخفض سعر بتكوين أكثر كلما اتخذت قرارا بالشراء أكثر”.

 

قم بالتسجيل الآن في بينانس من خلال هذا الرابط واحصل على خصم 40% من مصاريف التداول

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button