أخبار البيتكوينأقوال الخبراء

رئيسة “آرك إنفستمنت” تلقي باللوم على إيلون ماسك وحركة ESG في انخفاض العملات 

رأت مديرة الاستثمار الشهيرة كاثي وود، الجمعة، أن الرئيس التنفيذي لشركة “تسلا” الملياردير إيلون ماسك وحركة “ESG Movement” الداعمة للبيئة، هما المسؤولان الرئيسيان عن الانخفاض الأخير في أسعار العملات المشفرة. 

 

وقالت وود، مؤسسة “أرك انفستمنت مانجمنت” Ark Investment، خلال  مؤتمر “Consensus” المعني بسوق العملات المشفرة والذي ينظمه موقع “كوين ديسك”، إن “البيتكوين – التي فقدت ما يصل إلى 50 بالمائة من قيمتها في الأسابيع القليلة الماضية – تعرضت لضغوط من المستثمرين المؤسسين القلقين بشأن ملفها البيئي.  

 

وتابعت بالقول” آثار إيلون ماسك هذه النقطة إلى جانب التوجه العالمي ل “حوكمة بيئية واجتماعية وحوكمة الشركات” ESG، أن هناك بعض المشكلات البيئية الحقيقية في تعدين البيتكوين. قالت ناثانيال ويتيمور في مقابلة مسجلة مسبقًا بُثت يوم الخميس “لقد توقفت الكثير من عمليات الشراء المؤسسية مؤقتًا”.

 

التوجه العالمي لـ”حوكمة بيئية واجتماعية وحوكمة الشركات” ESG، وهو الاتجاه الذي تسعى كبرى المؤسسات المالية والهيئات التنظيمية للتركيز عليه بشكل متزايد خلال الفترة المقبلة.

 

وفي عالم العملات الرقمية، يرتبط الـ ESG عمومًا بالطاقة المطلوبة في التعدين من أجل إنتاج العملات المشفرة.

 

 ومع ذلك ، يمكن أن يمتد أيضًا إلى كيفية عمل الشركات والمؤسسات المالية الكبرى وتأثيرها الأوسع على المجتمع ، مثل الحيلولة دون تزايد جرائم الاحتيال المالي أو غسيل الأموال.

 

وقالت وود: “ربما تلقى إيلون بعض المكالمات من المؤسسات الإقتصادية الكبرى التي طالبته بتسليط الضوء على المخاوف البيئية المتعلقة بالبيتكوين، وعلى رأس تلك المؤسسات، “بلاك روك”، ثالث أكبر المساهمين في “تسلا”، فضلا عن أن لاري فينك  الرئيس التنفيذي للمؤسسة، معروف بدفاعه عن البيئة والمناخ. 

 

كما نوهت وود، إلى أن التركيز على العوامل البيئية من المحتمل أن يؤدي إلى توقف مؤقت في الشراء المؤسسي لـ”بيتكوين”. 

 

وقد قالت سابقًا إنها تتوقع ارتفاع العملة على المدى الطويل،  وأكدت رئيسة “آرك إنفستمنت مانجمنت”، إنها لا تزال تتوقع أن تصل قيمة العملة المشفرة “بتكوين” إلى مستوى 500 ألف دولار.

 

وأشارت إلى أنه مع الاتجاه نحو بيع أسهم القطاعات شديدة التقلب في سوق الأسهم وسط مخاوف التضخم، تنخفض العملة المشفرة “بتكوين” أيضاً.

تسبب ماسك، الذي سبق وأن ساهم في ارتفاع قيمة العملات المشفرة بقوله إن “تسلا” ستعتمد البيتكوين كوسيلة دفع لشراء سياراتها الكهربائية، ولكنه تراجع عن ذلك مؤخرا  مما أدى إلى موجة من انخفاض الأسعار. 

 

على الرغم من ذلك دعم “ماسك” جهدًا لإلقاء الضوء على استهلاك الطاقة من قبل معدني بيتكوين في أمريكا الشمالية، بما في ذلك استخدام الطاقة المتجددة المخطط له. 

 

لكن يبدو أن الأمر سيستغرق سنوات عديدة قبل أن يتمكن أكبر المعدنين من إعادة ضبط مصدر طاقتهم.

 

اقرأ أيضا:

الرئيس التنفيذي لـ”بينانس كوين”: لا أحد يستطيع القضاء على البيتكوين

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button