تحليلات

تقرير: سدس الأستراليين يملكون عملات مشفرة

 

قال موقع كوين ديسك أمس الجمعة إن شعبية العملات المشفرة سجلت ارتفاعا ملحوظا في أستراليا لكن نسبة امتلاك بتكوين تراجعت بشكل لافت للنظر.

وأضاف: ” تبني العملات المشفرة في أستراليا يتنامى رغم بواعث القلق بشأن التقلبات السعرية”.

واستطرد: “منذ بداية العام الجاري، زادت نسبة ملكية العملات المشفرة في أستراليا بالرغم من أن التقلب السعري ما يزال يمثل عائقا أمام زيادة تبنيها بوتيرة أكبر وفقا لما أظهره تقرير جديد”.

ومضى يقول: “حوالي واحد من كل 6 أستراليين(17%) يملكون عملات مشفرة وفقا لتقرير أعدته مؤسسة “فايندر” Finder ونشرته صحيفة “الأستراليان” اليومية واسعة الانتشار.

وكانت النسبة في بداية العام الجاري 2021 تناهز 12% لكن التقرير لم يكشف عدد الأشخاص الذين تم استطلاع آرائهم.

وأردف قائلا: “9% من الأستراليين يملكون بتكوين، التي تمثل العملة المشفرة الأكثر شعبية في العالم”.

اقرأ أيضا

استطلاع رأي: التفاؤل يسيطر على مستثمري العملات المشفرة

بيد أن نسبة امتلاك الأستراليين لوحدات بتكوين انخفضت مقارنة ببداية العام الجاري حينما كانت تناهز مستوى 13%.

ويعكس تراجع بتكوين الشعبية المتزايدة لعملات مشفرة أخرى في أستراليا أمثال إيثر ودوجكوين وبتكوين كاش.

وتعتمد أستراليا على حكومة فيدرالية يقع مقرها في العاصمة الاتحادية كانبيرا لكنها تتألف من ولايات وأقاليم عديدة أشهرها نيو ساوث ويلز وفيكتوريا وتسمانيا وغرب أستراليا حيث يحكم كل منها حكومة إقليمية تتمتع بدرجة جيدة من الاستقلالية.

ولعل تراجع شراء بتكوين في أستراليا يعكس خوف المستثمرين والمتداولين من التقلب السعري الشديد المرتبط بالعملة الأكبر قيمة سوقية.

ومنذ باكورة العام الجاري، تتراوح أسعار بتكوين بين الارتفاع والانخفاض جراء عوامل شتى بعضها إيجابي وبعضها سلبي.

وفي أبريل الماضي، انتعشت بتكوين بشكل هائل في أعقاب إدراج شركة العملات المشفرة الأمريكية الشهيرة “كوين بيس” في بورصة ناسداك وكذلك بفضل تبني شركة تصنيع السيارات الكهربائية “تسلا” لها وقبولها كخيار دفع.

بيد أن الوضع اختلف في مايو حينما قرر الملياردير إيلون ماسك مؤسس تسلا بشكل مفاجئ وقف قبول بتكوين كخيار دفع استنادا إلى مخاوف بيئية شتى مما أدى إلى موجة تراجع كبيرة تفاقمت بسبب القيود الصينية على هذا القطاع.

وجاءت موافقة برلمان السلفادور على مشروع قانون يشرعن بتكوين لتتسبب في تحسن الوضع نسبيا لا سيما بعد تلميحات ماسك بإمكانية استئناف شركته قبول الدفع بالعملة المشفرة.

 

قم بالتسجيل الآن في بينانس من خلال الضغط  هذا الرابط واحصل على خصم 40% من مصاريف التداول

 

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button