أخبار البيتكوينأقوال الخبراء

المستثمر الشهير كايل ديفيس: تراجع بتكوين لا يفزعني

نقلت شبكة بلومبرج الأمريكية أمس الثلاثاء عن كايل ديفيس أحد أكبر مستثمري العملات المشفرة قوله إن التراجع الذي شهدته بتكوين خلال الأيام الأخيرة لا يفزعه على الإطلاق متوقعا صعودا مستقبليا لها.

جاء ذلك في سياق تقرير تحت عنوان” زميلا الدراسة أصبحا بين أكبر مالكي العملات المشفرة” حول المستثمرين كايل ديفيس وسو تشو.

وأضافت أن الثنائي أسسا شركة “Three Arrows Capital” من” منضدة المطبخ” داخل شقتهما عام 2012 والآن أصبحا من أكبر مستثمري العملات المشفرة بمحفظة تساوي مليارات الدولارات.

بيد أن ثروات الثنائي تعرضت لهزة كبيرة في الأيام الأخيرة بعد هبوط العملات المشفرة بسبب تزايد المخاوف بشأن عمليات تعدين بتكوين.

وكذلك تتعلق المخاوف بتهديدات بفرض لوائح صارمة وتحذيرات من السلطات الصينية للمؤسسات المالية بالدولة الآسيوية بضرورة عدم تقديم خدمات تتعلق بهذا المجال.

وعلاوة على ذلك، ساهم الملياردير الكندي الأمريكي إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا في هذه الأزمة من خلال تغريدات بثت الخوف في قلوب المستثمرين والمتداولين.

وأعلن إيلون ماسك توقف شركة تصنيع السيارات الكهربائية “تسلا” عن قبول بتكوين كخيار دفع بحجة وجود مخاوف بيئية تتعلق بعمليات تعدين العملة المشفرة.

لكن ديفيس يرى أن هذا التراجع يستطيع فقط إخافة المستثمرين الجدد وليس شخصا شهد فترات أكبر من التقلب السعري للعملات المشفرة.

وتابع ديفيس، البالغ من العمر 34 عاما، في سياق مقابلة أجراها من سنغافورة  قائلا: “لقد انخفضت بتكوين بنسبة تناهز 30% مقارنة بأعلى مستوى لكن هذا التراجع ليس كثيرا حقًا ولا يدعو إلى الفزع”.

ونوهت بلومبرج إلى أن الثنائي ديفيس وتشو كانا متداولين شهيرين لأسهم بنك “كريديت سويس جروب”، وهما من بين رواد بورصة “وول ستريت” الذين احتضنوا العملات المشفرة بجانب المستثمرين دان مورهيد وميك نوفوجراتز قبل أن يلتحق الكثيرون بهذا القطاع المتنامي.

وقالت شبكة سي إن بي سي الأمريكية هذا الشهر أن مكماهون، رئيس مبيعات الأسواق الناشئة لدى بنك “جولدمان ساكس جروب” استقال من منصبه بعد أن صنع ثروة جمعها من التداول في العملات المشفرة.

اقرأ أيضا

الملياردير راي داليو يكشف لأول مرة عن استثماره في بتكوين

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button