تحليلات

أمريكا تتصدر دول العالم في مؤشر جاهزية العملات المشفرة

كشف تقرير حديث أن الولايات المتحدة هي أكبر دول العالم جاهزية  لقطاع العملات المشفرة وفقا لموقع “كوين ديسك” اليوم الأحد.

وجاء ذلك وفقا لنتائج دراسة بحثية نشرتها منصة تعليم العملات المشفرة “كريبتو هيد” Crypto Head

ووضع  “مؤشر جاهزية العملات المشفرة” في اعتباره عدد ماكينات الصرف الآلي المرتبطة بتلك الأصول الرقمية في كل دولة وسهولة الولوج إليها ضمن مقاييس ترتيب بلدان العالم.

كما تتضمن مقاييس الأفضلية بالنسبة للمؤشر مدى قانونية تداول العملات المشفرة وإذا ما كانت البنوك تتعامل مع هذا القطاع، وحجم البحث على الإنترنت على مصطلحات تتعلق بالأصول الرقمية.

وشمل المؤشر المذكور 200 دولة وإقليم في أرجاء العالم وفقا لكوين ديسك.

وتبوأت الولايات المتحدة صدارة التصنيف بعد أن سجلت 7.13 درجة من إجمالي 10، بينما جاءت قبرص في المركز الثاني.

واحتلت سنغافورة المركز الثالث في مؤشر جاهزية للعملات المشفرة بعد أن سجلت أقل من 6.5 درجة.

واستطرد كوين ديسك: “بيد أن الدراسة تبدو محدودة النطاق حيث فشلت في ملامسة عدد من العوامل التي قد تؤثر على مدى جاهزية استخدام العملات المشفرة داخل الدول مثل القوانين الضريبية والبيئة الرقابية.

ووفقا لبيانات “كريبتو هيد”، تمتلك الولايات المتحدة 17436 ماكينة صراف آلي تحتوي على خدمات العملات المشفرة وهو عدد يتجاوز كندا صاحبة المركز الثاني في هذا المجال بأكثر من 16 ألف ماكينة.

ويشير ذلك إلى زيادة انتشار استخدام بتكوين كوسيلة للدفع في أرجاء الولايات المتحدة.

وحتى كتابة هذه السطور، سجلت بتكوين مستوى 35.8 ألف دولار للوحدة الواحدة.

الأربعاء الماضي، قالت  شبكة بلومبرج الأمريكية إن الأمل انتعش مجددا  في نفوس محبي العملة المشفرة الأكبر قيمة سوقية الذي كانوا ينتظرون معاودة الاتجاه الصاعد لها بعد فترة طويلة من الانهيار.

ويرى العديد من الخبراء أن مستوى 38000 دولار هو الذي سيحدد إذا ما كانت العملة المشفرة ستدخل مجددا سعر 40000 دولار وما يليه أم ستعاود التقهقر.

ونقلت عن بول باروسو، الرئيس التنفيذي لمنصة Atani المتخصصة في تداول العملات المشفرة قوله إنه لا يعتريه أدنى شك في صعود قطاع الأصول الرقمية مجددا رغم الظروف الصعبة التي يمر بها.

ووفقا لبلومبرج، فإن بتكوين حققت صعودا في أعقاب حظر بريطانيا شركة Binance Markets Ltd التابعة لمنصة بينانس.

جويل إدجرتون، رئيس العمليات بشركة   Flyer USA يرى وجود علامات تشير إلى استمرار اهتمام من يطلق عليهم بـ “مستثمري التجزئة” بقطاع العملات المشفرة.

وفي سياق مشابه، قالت وكالة أنباء رويترز البريطانية الإثنين إن هيئة مراقبة الأسواق المالية الألمانية المعروفة اختصارا باسم BaFin منحت شركة  “كوين بيس” ترخيصا لتقديم خدمات تتعلق بالعملات المشفرة.

وأضافت أن الرخصة المذكورة هي الأولى من نوعها داخل ألمانيا.

واستطردت: “تسمح الرخصة لشركةCoinbase Germany GmbH بممارسة عمليات تداول ملائمة للعملات المشفرة.

وفي أبريل الماضي، تسبب الإدراج العام والمباشر لكوين بيس في بورصة ناسداك الشهيرة في طفرة هائلة للعملات المشفرة التي سجلت العديد من الأرقام القياسية.

لكن وابلا من الأخبار السيئة تسببت فيما بعد في موجة هبوط للعملات المشفرة.

وفي مايو الماضي قرر ملياردير تسلا إيلون ماسك توقف شركته المتخصصة في تصنيع السيارات الكهربائية عن قبول بتكوين كخيار دفع بداعي وجود مخاوف بيئية تتعلق بعمليات تعدين العملة المشفرة.

هذا الأسبوع، غرد  إيلون ماسك  بمجموعة من التغريدات ساهمت في صعود نسبي لبعض العملات المشفرة أمثال دوجكوين وبتكوين.

اقرأ أيضا

 

بلومبرج: بريطانيا تحظر منصة العملات المشفرة “بينانس”

 

للمرة الأولى.. البرتغال تمنح رخصة مزاولة نشاط لشركتي عملات مشفرة

 

قم بالتسجيل الآن في بينانس من خلال هذا الرابط واحصل على خصم 40% من مصاريف التداول

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button